الثلاثاء، 10 فبراير، 2009

الصدفية

بسم الله الرحمن الرحيم
الصدفية.. أسبابها وعلاجها
الصدفية مرض جلدي مزمن غير معد, أي لا ينتقل من شخص لآخر. يصيب الرجال والنساء على السواء وفي جميع الأعمار. وأكثر ما يبدأ ظهوره في سن الشباب ما بين 16-22 عاما. ويتميَّز مرض الصدفية بوجود قشور جلدية فضية اللون مع إحمرار جلدي. كثيرا ما يعاني المصابون بالصدفية عدم الارتياح النفسي نظراً لظهورها على الجلد إلى جانب الألم والحكة، وقد تحد من حركة المفاصل.
قد تنتشر الصدفية في أي جزء من أجزاء الجسم بداية من الرأس وانتهاء بالقدمين، وأكثر ما تظهر الصدفية في المناطق المعرَّضة للضغط مثل الأكواع، الرُّكب (جمع ركبة)، فروة الرأس، الوجه، راحة اليد، باطن القدم، أظفار اليدين أو الرجلين، النسيج المخاطي المبطن للفم، والأعضاء التناسلية.
سبب الصدفية:
لا تُعرف أسباب مرض الصدفية تماماً، إلا أنَّ التقارير العلمية الحديثة تشير بإصبع الاتهام إلى الجهاز المناعي، وأنَّ نوعاً من خلايا الدم البيضاء (تدعى T cell وهي التي تقوم على حماية الجسم من الجراثيم والأمراض) ينشط في منطقة الإصابة (الجلد مثلاً) محدثة نشاطاً التهابياً ينجم عنه انقسام سريع لخلايا الجلد وتقشرها قبل الأوان خلال مدة من 3- 4 أيام بينما تحتاج الخلية الجلدية العادية الى 28 يوماً.
وقد يورّث ثلث حالات الإصابة بالصدفية بين بعض العائلات. وقد تظهر الصدفية في أفراد دون ان تكون قد ظهرت في عائلاتهم من قبل. قد تشتد الإصابة بالصدفية وقد تهدأ وحدها، مما يشير بإصبع الاتهام هذه المرة إلى عوامل أخرى مثل المناخ، أو التجرثم، الضغط النفسي، وجفاف الجلد، الكحول، والتدخين وحروق الشمس.
وقد تسبب ذلك بعض أنواع الأدوية مثل مجموعة أدوية بيتا بلوكرز Adrenergic beta blockers مثل انديرال inderal المستخدمة في علاج ارتفاع ضغط الدم، وكذلك عقار الليثيوم والأدوية المستخدمة في علاج الاكتئاب. والادوية المستخدمة في علاج الملاريا مثل:chloroquinequinacrine, , hydroxychloroquine وكذلك عقار Quinidine وعقار Indomethacin
كيفية تشخيص الصدفية؟
إن تشخيص الصدفية ليس سهلاً، لأنَّ علاماتها وأعراضها تتشابه مع علامات وأعراض أمراض جلدية أخرى، وقد يحتاج الطبيب أحيانا إلى أخذ خزعة جلدية لتفحص تحت الميكروسكوب.
تصنَّف الصدفية الجلدية إلى أنواع مختلفة منها:
الصدفية الشائعة:وهي لوحات جلدية حمراء تعلوها قشور فضية تشبه الصدف.
صدفية نقطية:
وتظهر على شكل نقط صغيرة على جذع الجسم والأطراف وفروة الرأس، وغالباً ما يولد هذا النوع البكتيريا، وعلى سبيل المثال البكتيريا السبحية.
صدفية بثرية:
وتظهر على شكل بثور أو فقاقيع صديدية غير معدية، وقد ينجم هذا النوع عن تناول بعض الأدوية، او الجرثمة، او التعرض لضغط نفسي أو التعرض لبعض الكيماويات، وقد تصيب مناطق جلدية صغيرة أو واسعة من الجسم.
الصدفية العكسية:
وتكون حمراء اللون زاهية ملساء وجافة ومؤلمة، وتصيب ثنايا الجلد مثل الأعضاء التناسلية، وتحت الاثداء، والإبط، وقد تتولد من الاحتكاك والعرق.
الصدفية الحمراء:
وتكون على شكل احمرار جلدي واسع مصحوباً بالتقشر والحكة والألم، وقد تنجم على حروق من أشعة الشمس، أو استعمال الكلورتيزون الفموي، أو أدوية أخرى تسبب طفح جلدي .
المعالجة:
تختلف معالجة الصدفية بين انسان وآخر وتبدأ باستعمال الأدوية خارجياً والأشعة وقد تنتهي باستعمال الأدوية داخليا. ً، وقد تختلف الاستجابة للأدوية بين شخص وآخر. وقد تستجيب الحالة للعلاج بسرعة وقد تصبح الحالة مستعصية على العلاج.
وكثيراً ما تتحسَّن الحالة بالتعرض لأشعة الشمس أو استخدام طينة البحر الميت، او استخدام مراهم الكورتيزون أو مشتقات فيتامين د3 (Vitamin D3) وفيتامين أ، والقطران والانثرالين (Anthralin)، وحامض الساليسليك (Salicylicacid) ومرطبات جلدية أخرى عديدة.
هناك أدوية جديدة يمكن الانتظار لمعرفة مدى نجاحها ومأمونيتها، وتعمل هذه الأدوية على الجهاز المناعي كما يعمل الكورتيزون، ولكن الأدوية الجديدة ليست كورتيزونية. وهناك بحوث أخرى تتعلق بإيجاد لقاح للصدفية وهو لا يزال تحت البحث العلمي.
إنَّ مراجعة الأطباء والاستماع إلى نصائحهم والتقيد بالتعليمات الصادرة عنهم هي الطريق الأقصر للوصول إلى علاج الصدفية او التخفيف من آثارها.
بعض الوصفات في الطب النبوي لعلاج الصدفية باذن الله تعالي
مرارة الخروف : يوخذ السائل الموجود في مرارة الخاروف ويضاف اليه قطعة صغيرة من الشحم
تم يقوم المريض بوضع السائل على مكان الصدفية يوميا ولمدة ساعتين وبعدها يقوم بالاستحمام وبعون الله تعالى خلال 30 يوم سيشعر بالفرق الكبير والتحسن الملحوظ وعودة الجلد الى طبيعيته تدريجيا ويستمر حتى تخلصه تماما من الصدفية
يحفظ سائل المرارة بكيس صغير ويغلق جيدا ثم يوضع الكيس في زيت الزيتون ويكون زيت الزيتون للحفظ فقط يكثر المريض من الصلاة والدعاء لله تعالى
اعشاب لعلاج الصدفية
(الفلفل الاحمر)ـ الفلفل الأحمر Red pepper
وهو ما يعرف بالشطة او الحبحر او التراز ويوجد منها عدة انواع، ولكن اشهرها النوع الافريقي وهو النوع الصغير الذي يحتوي على مركب الكبساسين capsaicin بنسبة 0.25 % وقد نشرت مجلة Prevention magazine ان هذا النوع من الفلفل يقوم على تسكين الصدفية بدرجة مرضية جداً. وفي احد البحوث استخدم 98 شخصاً كريم الكبساسين المركب الرئيسي في الشطة واستخدم 99 آخرون كريماً غير فعال (وهمياً) للعلاج. واوضحت النتائج ان كريم الكبساسين قلل الاحمرار والقشور بنجاح رغم انه سبب لبعض المرضى الاحساس بالحرقان اثناء استعماله. ويوجد دهانات من الكبساسين تحت اسم Zostrix وكبساسين بي (capzacin p).
عرق السوس
عرق السوس كثيراً ما يستخدم على نطاق واسع في جميع انحاء العالم و يحتوي على مركب يشبه الى حد ما تأثير الهيدروكورتيزون، ولكنه لا يسبب الأضرار الجانبية التي يسببها الكورتيزون، والطريقة ان يؤخذ مسحوق عرق السوس الناعم ويخلط مع فازلين وتدهن به المناطق المصابة.
ـ الكتان Flax
يستخدم زيت بذر الكتان الذي يحتوي على احماض اللينولينيك واكسوبنتانويك المفيدة في علاج الصدفية، وقد وجد أن 10 الى 12 جم من هذه الاحماض تعالج الصدفية، وهذا ما يعادل 5 ـ 6 ملاعق صغيرة من الزيت تساعد على الحد من الصدفية.
ـ الأفوكاتو Avocado
وهي ثمار تشبه في حجمها وشكلها الكمثرى، وقد نصح العشابون القدامى باستخدام قشرة ثمرة الافوكاتو لعلاج الصدفية وتحتوي ثمار الافوكاتو على بروتينات بنسبة 25 % وتربينات احادية نصفية وفيتامينات أ، ب1، ب 2، ويستخدم لب الثمرة مع جزء من قشرتها على هيئة عجينة وتوضع على المناطق المصابة فتعمل على ترطيب الصدفية.
ـ الجوز البرازيلي Brazil nut
والجوز البرازيلي يحوي مواداً زيتية من نوع الزيوت الثابتة، ويحتوي هذا الزيت على فيتامين هـ وكذلك معدن السيلنيوم وقد استخدمته قبائل حوض الامازون لعلاج الامراض الجلدية، ويمكن لمريض الصدفية وضع هذا الزيت على المناطق المصابة ليلاً قبل النوم ولمدة اسبوعين الى ثلاثة اسابيع فهو جيد لهذا الغرض.
ـ الحلبة Fenugreek
الحلبة من اشهر الادوية العشبيةً، فهي علاج لأكثر من مرض وتستخدم لعلاج الصدفية حيث تطحن طحناً ناعماً ثم تدهن المناطق المصابة بالصدفية بزيت الزيتون ثم يوضع بعد ذلك مسحوق الحلبة الناعم على المناطق المصابة، ويعمل ذلك مرة واحدة قبل النوم، ويكرر ليلياً حتى الشفاء بإذن الله. بجانب ذلك يؤخذ حوالي 5 ملاعق من مسحوق الحلبة الناعم ثم نخلطه مع 5 ملاعق من زيت الزيتون، ويستعمل ربع هذه الكمية لعوقاً اربع مرات في اليوم ولمدة شهر كامل، وهذا بجانب الاستعمال الخارجي، وبالاضافة الى ذلك يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من بذور الحلبة وتضاف الى نصف لتر ماء وتغلى لمدة دقيقة واحدة ثم تصفى ويشرب الماء فقط بمعدل ملعقة كبيرة كل ساعة.
ـ حشيشة الملاك Angelicaوهي نبتة معمرة يصل ارتفاعها الى مترين، خضراء زاهية سيقانها جوفاء ذات ازهار بيضاء صغيرة تتجمع في خصلات وشكل ازهار جذابة جداً وخاصة في موسم الصيف. وهي تحتوي على كومازينات وفيتامين ب 12 وبيتاسيتو ستيرول.وحشيشة الملاك العينية هي العشبة المقوية الرئيسية للحالات التي تعاني منها النساء وتتناولها ملايين النساء يومياً كمقو منشط وهي تساعد في تنظيم الحيض وتقوي الدم. كما انها تحسن دوران الدم وتفريج عسر الهضم والمغص.تستعمل حشيشة الملاك لعلاج الصدفية حيث تؤخذ طازجة وتفرم ثم توضع على المناطق المصابة.او يمكن عمل حساء منها ثم تناولها وبعد ذلك يتعرض الشخص لاشعة الشمس والاشعة فوق البنفسجية.ـ
البابونج
البابونج نبات عشبي معمر والجزء المستخدم منه الازهار، وهو يحتوي على زيت طيار واهم محتويات هذا الزيت مادة تدعى كمازولين.والبابونج كثير الاستعمال في البلاد الاوروبية وخاصة للصدفية والحساسية وجفاف الجلد.ويعد المعالجون بالاعشاب ان وضع هذا النبات على الجلد افضل من الادوية الشائعة الاستعمال لعلاج الصدفية، وحيث ان البابونج يحتوي على فلافونيدات بجانب الزيوت الطيارة وهي مضادة للالتهابات فإنه يمكن عمل دهان طازج من مسحوق ازهار البابونج الناعم مع زيت الزيتون وتدهن به المناطق المصابة ليلاً عند النوم، ويداوم على ذلك حتى الشفاء بإذن الله.مع ملاحظة ان الاشخاص المصابين بحساسية حمى القش لا يمكنهم استخدام البابونج حيث ان الحكة ستزيد وعلى أية حال عند استعمالك لأي دواء وتزيد معه الحكة فأوقفه حالاً ولا تستعمله.
ـ الرجلة
وهي نبات عشبي حولي وهي غنية بفيتامينات أ، ج، هـ مع معدن السيلنيوم وحمض الفارلينوكنييك ويقول الطبيب اندرو ويل المهتم بالاعشاب وأستاذ بكلية الطب جامعة اريزونا بتكسون ومؤلف كتاب Natural Health medicine ان الاعشاب او الاغذية التي تحتوي على المركبات السابقة هي افضل شيء لعلاج الصدفية، والرجلة هي افضل الاغذية لذلك الغرض.حيث تؤخذ الرجلة وتطبخ على البخار مثل السبانخ وتؤكل وتستخدم السيقان الصغيرة مع السلطة مع الوجبات الغذائية.ـ
بقلة الملك Fumitory
وهي عشبة حولية متسلقة يصل ارتفاعها الى 30 سم لها اوراق مركبة وازهار انبوبية قرنفلية ذات رؤوس حمراء داكنة.تستعمل كل اجزاء النبات الذي يحتوي على قلويدات الايزوكينولين وعلى حمض الفوماريك الذي يفيد في علاج الصدفية حيث تدلك المنطقة المصابة بقطعة قطن او قماش، و تغمس في مغلي مسحوق النبات في الماء وتدهن بها المناطق المصابة مرتين في اليوم.كما ان بقلة الملك تستعمل ايضاً على نطاق واسع لتنبيه الكبد والمرارة، كما انها مدرة للبول ويمكن استخدامها لعلاج الاكزيما.
ـ اللاوندة
اللاوندة نبات عشبي معمر له ازهار ارجوانية جميلة وجذابة وله رائحة عطرية.يحصد ويستخرج منه عطر اللافندر المشهور.تحتوي اللاوندة على زيت طيار حيث يؤخذ الزيت وتدهن به الاماكن المصابة ثم يتبع بزيت اللوز وقد اعطى نتائج ايجابية للصدفية وللامراض الجلدية الأخرى.ـ
كعيب Milk thistle
ويعرف ايضاً باسم الحرشف البري وهو نبات شائك ثنائي الحول يصل ارتفاعه الى حوالي مترين، له اوراق بيضاء مشوكة وازهار ارجوانية.الجزء المستخدم البذور التي تحتوي على مركب السيليمارين (Silymarin) والمعروف عن هذا المركب تخفيضه للصدفية.كما ان الكعيب يحتوي على مركبات أخرى مضادة للالتهابات الجلدية مثل المواد المرة ومواد متعددة الاسيثيلين .
مرض الصدفية فهو من الأمراض التي لا تزال تحير العلماء، فهو حتى الآن مجهول الأسباب، كما أن الشفاء منه نادرًا ما يحدث، وهو يظهر لدى المصاب به على فترات، حيث يظهر ويعالج فيختفي لفترة تطول أو تقصر ثم يعاود الظهور،
وننصحك بالبعد عن أسباب الأزمات حتى لا تتعرض لها مثل:
1- التعرض للاصطدام في أماكن الإصابة بأجسام صلبة.
2- التعرض للمواد الكيميائية.
3- التعرض للإصابة بالميكروبات كالإصابة بالتهاب الحلق، وفي حالة حدوث مثل هذه الالتهابات يفضل استخدام نوعين من المضاد الحيوي معًا.
4- التعرض للشمس الشديدة.
5- نقص نسبة الكالسيوم في الدم.
6- التعرض للضغط العصبي والنفسي.
7- تناول بعض الأدوية مثل أدوية الملاريا وأدوية القلب.
8- التعرض لسحب غير تدريجي للكورتيزون من الدم.
9- استخدام كورتيزون كدهان من نوع قوي جداً.
10- تناول الكحوليات.
11- تناول أقراص ضد الالتهابات.
12- الإصابة بأحد أمراض نقص المناعة.
بالنسبة لصدفية الرأس فننصح باستخدام الآتي:
1-استخدام التركيبة التالية التي يقوم بعملها الطبيب الصيدلي في صورة مرهم يذوب في الماء (hydrophlic ointement) و يدهن مساءً و يغطى الشعر بغطاء بلاستيك حتى الصباح ثم يغسل بشامبو يحتوي على التار (Tar): 20% زيت الكاد (Oil of Cad ) + 10% كبريت + 5% حمض سلسليك
2-بعد أن تقل القشور السميكة يمكن استخدام لسيون يحتوي على بيتاميثازون + حمض سلسليك.
ويمكن الاستفادة من الحبة السوداء في علاج الصدفية :
فهي كما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: "عليكم بهذه الحبة السوداء، فإن فيها شفاء من كل داء إلا السام" وهو الموت. فهي تستخدم في علاج كثير من الأمراض مثل أمراض الجهاز التنفسي، والهضمي، والبولي، والتناسلي.. بالإضافة إلى علاج الأمراض الجلدية، حيث يتم أخذ زيت الحبة السوداء النقي مع زيت الزيتون بنسبة 1:1 ويدهن به جسم المريض كاستخدام موضعي على الجلد ليتم امتصاصه كما يمكن استخدام نفس الوصفة عن طريق الفم. وأهم ما ننصحك به هو المواظبة على العلاج حتى تمام الشفاء وعند بداية ظهور أي إصابات فعليك العودة للعلاج مرة أخرى على الفور،
داعين الله لك بالشفاء التام ودوام الصحة والعافية

ليست هناك تعليقات: